أسامة الحكيم للتعليم

منتدى ترفيهى تعليمى ثقافى دينى يخص المعلم والمتعلم
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جالعاب فلاشبحـثالأعضاءالمجموعاتالشاتالتسجيلدخول
أرحب بكل الأعضاء الجدد وأتمنى لهم قضاء وقت سعيد معنا ونطلب منهم المشاركة حتى نرفع قدر المنتدى

شاطر | 
 

 الكلمة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أسامة الحكيم
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 813
تاريخ التسجيل : 11/09/2009

مُساهمةموضوع: الكلمة   الجمعة أبريل 09, 2010 1:14 pm





الكلمة وجمالها :
فى البدء كانت الكلمة 00فى الختام تبقى الكلمة 00كانت هاتان الجملتان أول كلمات نطق بها أبى ، حين جلسنا معا نكمل ما بدأناه فى الأسبوع الماضى عن حكاية اللغة العربية وجمالها وفضلها 00
قيمة الكلمة فى اللغة :
قال أبى مكملا حديثه : " يا بنى للكلمة قيمة كبيرة فى كل حياتنا 0فلم يعرف أحد من شعوب العالم و أممه قدر الكلمة مثلما عرف العرب ، وكانت إجادتهم للكلمة وفنونها مثار فخر بينهم 00وكان العرب يحتفون احتفاء عظيما بنبوغ شاعر أو بزوغ خطيب بينهم بل إن ( رسول الله صلى الله عليه وسلم ) نفسه ، حين أراد أن يشير إلى بلاغة لسانه وفصاحة منطقه قال مشيرا إلى أهمية الكلمة وفهمها وإدراكها : " أوتيت جوامع الكلم " 0
قلت لأبى : " هذه إشارة رائعة تبين قيمة الكلمة بين الناس وتأثيرها لقد قرأت أن العاقل من يملك لسانه أما الغبى فهو من يملكه لسانه "
قال أبى : " عندك حق 00على الإنسان أن يتأمل كلمته قبل أن ينطقها فيراجع ما فيها من قبح أو حسن ، وأن يراعى ما يترتب عليها من أمور قد تنفع أو تضر 0ولن يتمكن من ذلك إلا إذا أدرك لغته وعرف مواطن قوتها وجمالها 00فالكلمة لابد أن تكون مناسبة للموقف الذى تقال فيه "
أمثلة لاستخدام الكلمة :
سألت أبى قائلا : " إننى بحاجة إلى أمثلة ، أفهم بها دور الكلمة فى حياتنا "
ابتسم أبى قائلا : " حين يفى الإنسان مثلا بالتزام عليه نحو غيره نقول " أعطاه كلمة شرف " 000وحين نؤكد صدق حديث آخر ، نقول " نطق كلمة حق " وحين نعبر عن تصميمنا على اتخاذ قرار ما أو موقف ما نقول " كلمة لا أثنيها " 00وحين ننطق كلمة تعبر عن مشاعرنا بمنتهى الدقة نقول عنها " كلمة معبرة " 00وحين ننطق كلمة نقصد منها إغاظة أحد أو إثارة غضبه نقول " كلمة مستفزة " 000والأمثلة كثيرة لا حصر لها ، لأن الكلمة تتنوع بتنوع الحياة وتختلف باختلاف أحداثها ومواقفها 00
قلت منبهرا : ما رأيك يا أبى لو قلت : إن اللغة بحر لا شطآن له 000وأمواجه هى الكلمات 0
أجابنى أبى : " أحسنت يا ولدى 00هذا تشبيه جميل يدل على مدى ثراء اللغة "
استأذنت أبى لأعاود مذاكرة دروسى قائلا : يا أبى : حفظك الله إننى أحب دروس اللغة وأنت جعلتنى الأن أعرف السبب "
قال أبى مبتسما : " بارك الله فيك يا بنى 000"

الكلمة معناها الكلمة معناها
البدء : البداية × النهاية ج البدوء / الختام : النهاية
تبقى : تدوم × تفنى / حين : وقت ج أحيان جج أحايين
نكمل : نتم × ننقص / الماضى : الفائت ج المضاة
حكاية : قصة ج حكايات / جمالها : زينتها × قبحها
فضلها : خيرها ج أفضال – فضول / مكملا : متما × منقصا
حديثه : كلامه ج أحاديثه / قيمة : قدر ج قيم
كل : جميع × بعض / أحد : ج آحاد
العالم : الكون ج العوالم / قدر : قيمة ج أقدار
عرف : علم × جهل / إجادتهم : إتقانهم
فنون : مهارات م فن / مثار : موضع
فخر : تباهى / يحتفى يحتفل
عظيما : شديدا ج عظام – عظماء / نبوغ : إجادة وبراعة
شاعر : ناظم الشعر ج الشعراء ث شاعرة ج شواعر / بزوغ : ظهور
خطيب : متحدث ج خطباء / نفسه : عينه
بلاغة : فصاحة / تبين : توضح × تغمض
الناس : اسم جنس جمعى م إنسان / العاقل : المدرك ج عقلاء
الغبى : × ذكى ج أغبياء / حق : صواب ج حقوق
بد : مفر ومهرب ج أبداد – بددة / حاجة : حائجة ج حاج – حاجات – حوج
يفى : يتم / حصر : عد
منبهرا : مندهشا × متوقعا / بحر : ج أبحر – بحار – بحور
شطآن : جوانب م شاطئ / ثراء : غنى × فقر
حفظك : وقاك / أحب : أود × أكره
أسئلو وإجابات
س ج
س1 بم بدأ الأب حكايته ؟
ج فى البدء كانت الكلمة 00فى الختام تبقى الكلمة
س2 لماذا جلس الأب مع ابنه ؟
ج ليكمل ما بدأه هو وابنه فى الأسبوع الماضى عن حكاية اللغة العربية وجمالها وفضلها 00
س3 بم كان يفخر العربى ؟
ج بإجادته للكلمة وفنونها
س4 ماذا كان يفعل العرب حينما ينبغ منهم شاعر أو يبزغ خطيب ؟
ج يحتفون احتفاء عظيما بنبوغ شاعر أو بزوغ خطيب

س5 اذكر قول الرسول فى إعلاء شأن الكلمة 0
ج قال مشيرا إلى أهمية الكلمة وفهمها وإدراكها : " أوتيت جوامع الكلم "
س6 ماذا قرأ الابن ؟
ج أن العاقل من يملك لسانه أما الغبى فهو من يملكه لسانه "
س7 ماذا يجب على المرء قبل أن ينطق ؟ وكيف يتمكن من ذلك ؟
ج على الإنسان أن يتأمل كلمته قبل أن ينطقها فيراجع ما فيها من قبح أو حسن ، وأن يراعى ما يترتب عليها من أمور قد تنفع أو تضر 0ولن يتمكن من ذلك إلا إذا أدرك لغته وعرف مواطن قوتها وجمالها 00فالكلمة لابد أن تكون مناسبة للموقف الذى تقال فيه "
س8 اضرب الأمثلة لدور الكلمة فى الحياة 0
ج " حين يفى الإنسان مثلا بالتزام عليه نحو غيره نقول " أعطاه كلمة شرف " 000وحين نؤكد صدق حديث آخر ، نقول " نطق كلمة حق " وحين نعبر عن تصميمنا على اتخاذ قرار ما أو موقف ما نقول " كلمة لا أثنيها "
س9 بم شبه الابن اللغة ؟ وما رأى الأب ؟
ج إن اللغة بحر لا شطآن له 000وأمواجه هى الكلمات 0
ورأى الأب " أحسنت يا ولدى 00هذا تشبيه جميل يدل على مدى ثراء اللغة "

الواجب المنزلى

السؤال الأول : اذكر
* مرادف : أواصل – شاء – صانك 0 * مضاد : تتشابه – آخر – وقفنا 0* مفرد : شعراء – ألسن – أدوار * جمع : أمة – مثال – حدث 0
السؤال الثانى :
أ‌- لماذا جلس الابن مع أبيه ؟
ب‌- ما مظاهر تقدير العرب للكلمة ؟
ت‌- ماذا يجب أن يفعل الإنسان قبل أن ينطق كلمته ؟
ث‌- متى نسمى الكلمة " كلمة شرف " ؟
ج‌- تخير الإجابة الصحيحة مما بين القوسين فيما يلى :
1) العاقل يملك لسانه ، أما الغبى : ( يملكه قلبه – يملكه عقله – يملكه لسانه )
2) الكلمة يجب أن تكون مناسبة ( للحياة – للقائل – للموقف )
3) على الإنسان أن يتأمل كلمته ( بعد أن ينطقها – أثناء نطقها – قبل أن ينطقها )
4) حين يفى الإنسان بالتزام نحو غيره تكون كلمته ( كلمة حق – كلمة مستفزة – كلمة شرف )
السؤال الثالث :
فى البدء كانت الكلمة 00فى الختام تبقى الكلمة
1- اذكر معنى " كانت " ومضاد " تبقى " 0
2- من قائل الجملتين السابقتين ؟ وما المناسبة لقولهما ؟
3- بماذا كان يفخر العربى ؟
السؤال الرابع :
إن ( رسول الله صلى الله عليه وسلم ) نفسه ، حين أراد أن يشير إلى بلاغة لسانه وفصاحة منطقه قال مشيرا إلى أهمية الكلمة وفهمها وإدراكها : " أوتيت جوامع الكلم "
أ- تخير الصواب مما بين القوسين :
1) جمع " رسول " ( أرسل – رُسْل – رُسُل – كل ما سبق )
2) معنى " بلاغة " ( رسم – تواضع – فصاحة – كل ما سبق )
3) جمع " لسانه " ( ألسان – ألسنة – ألسن – الثانية والثالثة )
4) مضاد " أوتيت " ( أعطيت – منحت – منعت – الكل خطأ )
ب- بم كان يحتفى العرب ؟
ج- ماذا قال النبى حين أراد أن يشير إلى فصاحته ؟
د- ماذا يعنى قول الرسول الكريم " أوتيت جوامع الكلم " ؟
السؤال الخامس :
العاقل من يملك لسانه أما الغبى فهو من يملكه لسانه "
أ- تخير الصواب مما بين القوسين :
1) جمع " العاقل " ( الأعقال – العقول – المعاقل – الكل صواب )
2) مضاد " يملك " ( يسيطر – يضرب – يترك – يفقد )
3) " الغبى " جمعها ( الغبياء – المغابى – الأغابى – الأغبياء )
4) " فهو " اسم مبنى نوعه ( اسم إشارة – ضمير – اسم موصول – اسم شرط )
ب- اشرح الحكمة السابقة 0
ج- ماذا يجب على المرء عندما يهم بقول كلمة ؟
د- كيف يتمكن المرء من إصابة هدفه بكلمته ؟
هـ- اضرب أمثلة لدور الكلمة فى حياتنا 0
و- " اللغة بحر لا شطآن له وأمواجه هى الكلمات " علام يدل التشبيه من وجهة نظر الأب ؟
ز- اذكر جمع " بحر " ومفرد " شطآن " ومفرد " أمواجه " 0
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://aboaya.ahlamontada.com
 
الكلمة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أسامة الحكيم للتعليم :: الإعدادية :: اللغة العربية-
انتقل الى: